كم ساعة صيام قبل تحليل الكوليسترول
الصحة

كم ساعة صيام قبل تحليل الكوليسترول

كم ساعة صيام قبل تحليل الكوليسترول؟ إن ارتفاع الكوليسترول في الدم عادة لا تصحبه ظهور أي أعراض أو علامات، ويضطر الأطباء إلى ضرورة عمل تحليل الكوليسترول لتحليل ما إذا كان مرتفعا أم لا، وتحديد خطر الإصابة بالسكتات والنوبات القلبية وأمراض الأوعية الدموية والقلب، في البداية نوضح لكم ما هو تحليل الكوليسترول والفرق بينه وبين الدهون الثلاثية، وما هي نسبة الكوليسترول الطبيعية.

ما هو تحليل الكوليسترول

تحليل الكوليسترول عبارة عن اختبار دم نستطيع من خلاله قياس مقدار الكوليسترول في الدم وحساب مقدار 4 أنواع من الدهون في الدم، ويمكن خلال هذا الاختبار أو التحليل لتحديد مدى الخطورة عند تراكم اللويحات داخل الشرايين، الأمر الذي يؤدي إلى ضيق الشرايين أو انسدادها (تصلب الشرايين) في الجسم، وعادة تمثل المستوى المرتفع من الكوليسترول أحد العوامل الخطيرة للإصابة بأمراض الشريان التاجي.

الفرق بين تحليل الكولسترول والدهون الثلاثية

لا بد من معرفة الفرق بين الكوليسترول والدهون الثلاثية من حيث التركيب والوظائف فيما يلي.

من حيث التركيب

الكوليسترول نوع من أنواع الدهون وشبيه بالشمع وموجود داخل خلايا الجسم وأهميته تصنيع فيتامين د، والهرمونات، ومواد إضافية تساعد على هضم الطعام، وينقل عبر مجرى الدم عن طريق بروتين دهني ناقل (LDL) منخفض الكثافة، وبروتين دهني ناقل (HDL) عالي الكثافة، ويتم قياسهما عبر فحوصات الدم.

  • فالبنسبة للكوليسترول الضار (LDL) فهو يساهم بشكل كبير في خطر تصلب الشرايين أو تضيقها، مما يزيد من الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية وأمراض الشرايين الطرفية.
  • الكولسترول الجيد (HDL) ويحمل الكوليسترول الضار (LDL) ويتخلص منه في الكبد .

من حيث الوظيفة

الكوليسترول والدهون الثلاثية يختلفون من حيث الوظيفة، فالكوليسترول يساهم في صناعة الهرمونات في الجسم وبناء الخلايا، أما الدهون الثلاثية تساهم في توفير الطاقة للخلايا وعمليات أيض الكحول.

نسبة الكولسترول الطبيعي

تختلف نسبة الكوليسترول في الدم على حسب الحالة ونوضح لكم أهم النسب وتفسيرها فيما يلي.

  • أقل من 200 مليجرام/ديسيلتر فيكون (عادي).
  • من 200 إلى 239 مليجرام/ديسيلتر يكون (ارتفاع حدودي).
  • 240 مليجرام/ديسيلتر وأكثر تكون نسبة الكوليسترول (عالية).

متى يعتبر الكوليسترول مرتفعا

بعد القيام بتحليل الدم ،تشير الأرقام إلى مستوى الكوليسترول في الدم، ومن ثم تحديد ما إذا كان المريض يعاني من ارتفاع الكوليسترول أم لا، فإذا كانت النسبة 240 مليجرام/ديسيلتر فأعلى تكون نسبة الكولستيرول الكلي عند المريض مرتفعا.

وإذا كانت نسبة البروتين الدهني 190 مليجرام/ديسيلتر يكون مستوى الكوليسترول مرتفعا للغاية، وإذا زادت نسبة الدهون الثلاثية 500 مليجرام/ديسيلتر فيكون مرتفعا للغاية أيضا ويسبب مشكلات للمريض.

متى يؤخذ علاج الكوليسترول

أفضل وقت لأخذ دواء الكوليسترول الضار (LDL)، فينصح بتناول الدواء في المساء قبل النوم مع الماء لأن الذروة التي يصل لها للكوليسترول في المساء.

كم ساعة صيام قبل تحليل الكوليسترول

حسب ما توصلت إليه من معلومات في هذه النقطة أن هناك بعض الأطباء والمعامل يطلبون من المريض قبل إجراء تحليل الكوليسترول الصيام لمدة 12 ساعة عن الطعام وتناول المياه فقط، ولكن هناك عدد من الأطباء أكدوا أنه ليس بالضرورة الصيام كل هذه الساعات لأنه سيكون عبئا ثقيلا على المريض خاصة إذا كان مريض السكري، وأوضح أن ذلك بمصر فقط هم الذين يطلبون الصيام لمدة 12 ساعة، وهناك الكثير من الأبحاث التي أكدت أنه ليس بالضرورة الصيام بسبب ما يلي.

  • الفرق بين نسبة الكوليسترول في الإفطار والصيام لا يزيد عن 8 مجم لكل 100 ملي دم، وهذا فرق ضئيل وليس لا معنى طبي.
  • الفرق بين الدهون الثلاثية في الإفطار والصيام 28 وهذا فرق ليس له معنى علاجي أو طبي.
  • لذلك الصيام لا يؤثر في خطة العلاج.
  • الكثير من الجميعيات والمؤسسات العلمية في الخارج أصدرت توصيات بأن تحليل الدهون بالدم لا يجب أن يتم عملها والمريض صائم.

 قد يهمك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *