يعتبر الإمساك من المشاكل الشائعة لدى كثير من الأشخاص وخاصة في الصباح الباكر قبل النزول للعمل، أو قبل السفر، ويعتبر مشكلة صحية وليس مرضًا، وهو عبارة عن انتفاخ في البطن يؤدي إلى صعوبة وعدم انتظام في التبرز وتكون عملية إخراج البراز وقتها قاسية.

ويحدث عادة لعدة أسباب سنذكرها فيما يلي:

أسباب الإمساك

  • نقص الألياف في النظام الغذائي:
    يعتبر الأشخاص الذين يتناولون الألياف الغذائية في الطعام  أقل عرضة للشعور بالإمساك، فالإهمال في تناول الفواكه والخضروات قد يصيب الشخص بمشاكل في المعدة.
  • الخمول البدني:
    يعد الخمول الجسدي والجلوس لفترات طويلة أو الكسل وعدم النزول للشارع وممارسة التمارين الرياضية من أهم أسباب الإصابة بالإمساك.
  • متلازمة القولون:
    وهم أكثر الناس عرضة للإصابة بالإمساك، ويعاني دائمًا من الانتفاخ ووجع في البطن وتغييرات في البراز.
  • التغيير في الروتين:
    إذا حدث أي تغيير في الروتين اليومي، سواء سفر أو غيره فمن المرجح أن تحدث مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • عدم شرب كمية كافية من الماء.
  • الإفراط في استخدام الملينات.
  • التوتر والقلق والاكتئاب.

أعراض الإمساك

  • صعوبة في إخراج البراز.
  • براز متكتل وصلب.
  • تشنج وألم وانتفاخ في البطن.
  • فقدان الشهية.

علاج الإمساك للكبار في المنزل

عادة يمكن زوال الإمساك بشكل طبيعي دون تدخل، وهناك بعض الطرق العلاجية البسيطة التي إذا اتبعتها قد تقلل من الإصابة بالإمساك على المدى البعيد.
1- اتباع نظام غذائي صحي:
عليك باتباع نظام غذائي مناسب وصحي غني بالألياف، مثل تناول الفواكه والخضروات، فهذا يساعد على زيادة وزن البراز وتسريع مروره عبر الأمعاء.
2- ممارسة التمارين الرياضية البسيطة:
لا بد من ممارسة بعض التمارين الرياضية في اليوم مثل رياضة المشي أو الكارديو لمدة نصف ساعة إلى ساعة، فهذا يساعد في زيادة نشاط العضلات في الأمعاء.

3- شرب قدر كاف من الماء:
اشرب الحصة الكافية اليومية والتي تقدر من 6 إلى 8 أكواب من الماء على مدار اليوم.
4- عدم الاستعجال أثناء التبرز:
عليك أخذ وقتك في الحمام، وحافظ على وقت ومكان منتظمين وامنح نفسك متسعًا من الوقت لاستخدام المرحاض.
لا تتأخر إذا شعرت بالحاجة إلى التبرز، ولتسهيل التبرز حاول إراحة قدميك على كرسي منخفض أثناء الذهاب إلى المرحاض إذا أمكن، ارفع ركبتيك فوق فخذيك.

متى تستشير الطبيب ؟

إذا زاد الإمساك عن بضعة أيام ، وكنت تشعر وقتها بألم في الشرج، أو نزول الدم مع البراز، أو تسرب البراز بشكل لاإرادي، ففي هذه الحالة لا بد من زيارة الطبيب المختص للوقوف على أسباب الحالة ووصف العلاج المناسب.

أقرأ أيضًا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *